الغنجاوي: شباب الريف في القلب والفريق في حاجة إلى مهاجم


أخر تحديث : الخميس 16 يونيو 2016 - 10:34 مساءً
الغنجاوي: شباب الريف في القلب والفريق في حاجة إلى مهاجم

قال صابر الغنجاوي، لاعب شباب الريف الحسيمي، إن مسيرة الفريق شهدت فترات متباينة خلال الموسم الجاري، إذ عانى الفريق في البداية أزمة النتائج، قبل أن يستفيق قبل نهاية مرحلة الذهاب. وأكد الغنجاوي الذي مدد عقده مع الحسيمة لثلاثة مواسم إضافية، أنه  لم يفكر ولو لحظة واحدة في مغادرة الفريق. وفي ما يلي نص الحوار :

 كيف تقيم مسيرة شباب الحسيمة في الموسم الجاري؟
 شهدت مسيرة الفريق فترات متباينة خلال الموسم الجاري. في البداية عانينا أزمة نتائج، غير أننا استفقنا قبل نهاية مرحلة الذهاب، وحققنا نتائج إيجابية متواصلة، مكنتنا من البقاء في القسم الأول قبل نهاية البطولة، وبالضبط بعد الفوز الذي حققناه ببركان على النهضة المحلية.

 لم تخض المباريات الأخيرة رفقة الفريق، ما سبب ذلك؟
 فعلا لم أشارك في المباريات الأخيرة رفقة الفريق، وكذا في مباراتي كأس العرش، بسبب الإصابة. منحني طبيب الفريق قسطا من الراحة، فاستجبت لذلك. الآن أشعر بتحسن ملحوظ.

 هل مددت عقدك مع شباب الحسيمة؟ 
 أود الإشارة إلى أنه كانت لدي بعض العروض من بعض الفرق الوطنية، كما أخبرني بذلك وكيل أعمالي، إلا أن الأسبقية لشباب الريف الحسيمي، الذي كان له الفضل في صقل موهبتي وساعدني على فرض ذاتي. فعلا جددت عقدي مع الأخير لثلاثة مواسم إضافية، لأنني لم أفكر ولو لحظة واحدة في مغادرة الحسيمة في الوقت الراهن، لأن شباب الحسيمة بات في القلب، ولدي غيرة على الحسيمة، سيما أن الجمهور يحضنني ويخصني بتشجيع ودعم خاصين، كما أنني أحبذ الاستقرار النفسي.

 كيف ترى حظوظ الحسيمة أمام حسنية لازاري في مباراة الإياب؟
 لا أعتقد أن المباراة ستكون سهلة، والكل شاهد الندية الكبيرة التي واجهنا بها الفريق الوجدي في مباراة الذهاب بالحسيمة. اللاعبون عازمون على خوض المباراة بالجدية اللازمة، ونعلم جيدا أن فرق القسم الثاني وفرق الهواة تقدم كل ما لديها عندما تواجه فرقا من القسم الأول.

 في نظرك هل سيشكل اللعب خارج ملعبكم بداية الموسم المقبل عبئا على الفريق؟
 طبعا، لأننا سنكون محتاجين إلى ملعبنا وجمهورنا العريض. سنكون مضطرين للعب خارج ميداننا، لكن كيفما كانت الأمور. شباب الريف الحسيمي يضم لاعبين بإمكانهم التكيف مع كل وضع جديد، من أجل تحقيق نتائج إيجابية ومرضية، لأننا محترفون، وما نتمناه هو أن يقوم الجمهور بمؤازرة الفريق إلى حين عودته إلى ملعبه.

 كيف تقيم مستوى البطولة؟
 أعتقد أن مستواها جيد، بالمقارنة مع السنوات الماضية. لاحظنا أن معظم الفرق تلعب من أجل تحقيق الفوز وتسجيل الأهداف، بالمقابل تقلص عدد الفرق التي تلعب من أجل تفادي الهزيمة. أتمنى من المسؤولين على تسيير الكرة المزيد من العمل من أجل مزيد من تطوير اللعبة.

 بماذا تعدون الجماهير خلال الموسم المقبل؟
 أعتقد أن اللاعبين الشباب في صفوف النادي راكموا تجربة مهمة، وسيشكلون إضافة قوية للفريق الذي راكم من الانسجام ما سيجعله يظهر بوجه مشرف خلال الموسم المقبل، فطموح اللاعبين كبير، وهم عازمون على تقديم مستوى جيد.

 وما هو هدفكم خلال الموسم المقبل؟
 بعد نهاية الموسم الكروي، عمل المكتب المسير للفريق على تجديد عقود بعض اللاعبين كمحمد الرعدوني وعبد الخالق حميدوش وعبد الكريم بنهنية. وهذا أمر إيجابي في حد ذاته. الفريق يحتاج إلى مهاجم يمكنه فك العقم الذي يعانيه في الهجوم. أريد أن أتوجه بالشكر للجمهور الحسيمي الذي ساندنا رغم ضعف النتائج في بداية الموسم المنتهي.
أجرى الحوار: جمال الفكيكي (الحسيمة) 

عن جريدة الصباح المغربية لعددها الصادر يوم 16/06/2106

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة المجلة الرياضية نوادي الريف الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.